موسكو: العقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي ستؤدي إلي تفاقم المشكلات

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، مساء اليوم السبت، إن العقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي على بلدها ستؤدي فقط إلى تفاقم المشاكل داخل الكتلة.

واتفق زعماء الاتحاد الأوروبي على تقديم 18 مليار يورو (19 مليار دولار) لتمويل أوكرانيا العام المقبل واستهدفوا موسكو بحزمة تاسعة من العقوبات ،بحسب ما ذكرت “سكاي نيوز”.

وتُدرج الإجراءات ما يقرب من 200 شخص إضافي في القائمة السوداء وتحظر الاستثمار في صناعة التعدين الروسية، من بين خطوات أخرى.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية في بيان إن “الحزمة الحالية سيكون لها نفس تأثير الحزم السابقة جميعا، تفاقم المشكلات الاجتماعية والاقتصادية في الاتحاد الأوروبي نفسه”.

ودعت بروكسل إلى إلغاء جميع القيود التي لها تأثير مباشر أو غير مباشر في الصادرات الروسية من الحبوب والأسمدة.

عقوبات الاتحاد الأوروبي
وكانت دول الاتحاد الأوروبي قد توصلت إلى حزمة تاسعة من العقوبات ضد روسيا، تستهدف بنوكا جديدة ومسؤولين جدد، بالإضافة إلى استهداف قدرة موسكو في الحصول على طائرات دون طيار.

وكانت دول الاتحاد الأوروبي وبريطانيا والولايات المتحدة وحلفاء لهم قد أعلنوا فرض عقوبات عديدة تستهدف قطاعات الاقتصاد الروسي المختلفة منذ اندلاع الأزمة الأوكرانية في فبراير الماضي.

وتؤثر الحزمة التاسعة من العقوبات ضد روسيا في عشرات الكيانات وأكثر من 100 فرد، بحسب وكالة بلومبرج.

 

شاهد أيضاً

مصرع نحو 13 شخصًا في حرائق غابات بتشيلي

لقي ما لا يقل عن 13 شخصًا مصرعهم وأصيب العشرات في حرائق الغابات بوسط وجنوب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *