روسيا تدفع بالروبوتات إلى أوكرانيا.. قدرات جديدة في القتال

في تطور تكنولوجي جديد للحرب بين موسكو وكييف، أعلنت روسيا أنها ستختبر الروبوت “ماركر” القتالي، في أرض المعارك، في خطوة قد تدفع دول حلف الناتو لتسريع إخراج ما في جعبتها من أسلحة منافسة.

وقال المدير السابق لوكالة الفضاء الروسية “روس كوسموس”، دميتري روغوزين، إن “الروبوت القتالي “ماركر” اختبر كنظام أمان لقاعدة فوستوشني الفضائية؛ مما يوفر التحكم في محيطها الأمني، أما الآن فسيكون هنالك العديد من روبوتات “ماركر” في منطقة التماس في دونباس”، الإقليم الواقع شرقي أوكرانيا.

وسبق أن أعلن المدير التنفيذي لشركة مطور ماركر “أندرويدنايا تيخنيكا” يفغيني دودوروف، لوكالة “سبوتنيك” الروسية، في فبراير 2022، قبل أيام من اندلاع حرب أوكرانيا، أنه تم اختبار مجمع الروبوتات الروسي “ماركر” بنجاح كنظام دفاع جوي “قريب” لتدمير الطائرات المسيرة الصغيرة، بما في ذلك طائرات كاميكازي (الانتحارية).

سباق التسلح

تشهد الحرب الدائرة الدفع بالكثير من الأسلحة الحديثة الروسية والغربية على حد سواء، ويؤكد الخبير الروسي العسكري شاتيلوف مينيكايف لموقع “سكاي نيوز عربية” أن موسكو لن تفوت تلك الفرصة حتى تعلن للجميع قدراتها في صنع وتطوير، ليس فقط الأسلحة الصاروخية والجوية والبحرية، بل أيضا ما يتعلق بالجانب الفضائي.

أما الدفع بـ”روبوتات” قتالية في المعارك، فيرى الخبير الروسي أنه ليس “خطوة جديدة”؛ لأن موسكو اختبرت “روبوتا” في مناطق القتال في سوريا، والروبوت “ماركر”، نسخة معدلة من الروبوتات التي استخدمت في سوريا ويطلق عليها “أوران-9″، كما استخدمت روبوتات “أوران-6” في نزع الألغام.

وأضاف: “ماركر” يستخدم مخططا جديدا؛ حيث تكون وحدة الأدوات الإلكترونية الضوئية، التي تراقب وتلتقط الجسم، في المركز، ولها محركات أقراص منفصلة، ومحركات لتثبيت الحمولة (أسلحة) على يمينه ويساره، ويتصرفان بشكل منفصل وغير مرتبطين، ليكون قادرا على إصابة الأهداف في وقت واحد بأنواع أسلحة مختلفة.

مميزات “ماركر”:

• رؤية تقنية قوية ونظام تحكم آلي.

• يعمل بشكل مستقل في ظروف الحرب السيبرانية، والهجمات باستخدام موجات الراديو.

• يؤدي مهامه القتالية بشكل منفرد، ويحدد أهداف العدو من مسافة 15 كم.

• يقوم بعمليات تمشيط للمناطق التي خسرها العدو وتطهيرها بقوة نيران قوية.

• أثبت كفاءة في الحماية، وإزالة آثار حالات الطوارئ، والقيام بمهام مساعدة في ظروف القتال.

حرب الروبوتات

على الجانب الآخر، يستعد الجيش الأميركي بحلول نهاية العام الجاري لاختبار 4 نماذج جديدة من الروبوت القتالي “ريبسو إم 5″؛ تمهيدًا لإدخاله الخدمة كأول روبوت قتالي ضمن الترسانة الأميركية.

من خصائص “ريبسو إم 5” أنه:

• عبارة عن مركبة قتالية مجنزرة يبلغ وزنها 10 أطنان.

• من إنتاج شركة “تيكسترون” الأميركية، وظهر للمرة الأولى في معرض “أوسا 2018” للصناعات الدفاعية في واشنطن أكتوبر 2019.

• قادر على التحرك بسرعة ومرونة في كل التضاريس والأحوال الجوية؛ إذ تم تزويده بمحرك تبلغ قدرته 600 حصان يوفر له سرعة تصل إلى 96 كيلومترا في الساعة.

هنا، يعلق الخبير الروسي شاتيلوف مينيكايف، بأن الخطوة الروسية ستدفع المعسكر الغربي إلى ضخ أسلحة متقدمة كالروبوتات القتالية بعد اختبار المسيرات (الطائرات بدون طيار) التي أُثبتت قدرتها في المعسكرين الروسي والأوكراني.

شاهد أيضاً

وُجهت لها عدة تهم.. القبض على قـاتلة المبتعث السعودي في بنسلفانيا الأمريكية

أعلنت شرطة مدينة فيلادلفيا بالولايات المتحدة الأمريكية، مساء أمس (الخميس)، القبض على الفتاة التي أقدمت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *