خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد يعربان عن تعازيهما لتركيا وسوريا ويوجهان بتقديم مساعدات عاجلة

أعرب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد رئيس مجلس الوزراء – حفظهما الله – عن أصدق التعازي والمواساة للجمهورية التركية والجمهورية العربية السورية، وشعبيهما الشقيقين، وبخاصة أسر الضحايا وتمنياتهما -حفظهما الله- للمصابين بالشفاء العاجل وذلك جراء الزلزال الذي وقع صباح يوم (الاثنين 15 /7 /1444هـ الموافق 6/ 2 /2023م)، وما خلّفه من وفيات وإصابات وأضرار ماديّة في بعض المناطق التركية والسورية، وتؤكد المملكة وقوفها وتضامنها مع البلدين الشقيقين في هذا الظرف الإنساني، كما وجهت القيادة -أيدها الله- بتقديم الدعم والمساعدة للبلدين الشقيقين في هذه الأزمة من خلال بعث فرق إنقاذ وتسيير جوي إغاثي يشمل مساعدات طبية وإنسانية بصورة عاجلة.

شاهد أيضاً

قريبًا.. ناقلٌ جوي رابع في أجواء المملكة.. الطيران المدني يطرح رخصة جديدة

أعلنت هيئة الطيران المدني عن طرح منافسة لرخصة ناقل جوي وطني اقتصادي بمطار الملك فهد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *